أهلا و سهلا، عما تبحث ؟

صحة

انتبه.. الكمامة المستعملة أكثر خطورة من المشي بدونها!

منذ انتشار الفيروس المستجد بداية عام 2020، أصبح ارتداء الكمامات إلزامياً، حيث يجب على الجميع ارتداؤها عند مغادرة المنزل. غير أن ارتداء كمامة مستعملة ليس بالأمر الصحيح.

فقد أظهرت الأبحاث الحديثة التي أجراها العلماء أنه من الأفضل المشي بدون كمامة بدلاً من ارتداء كمامة تم استخدامها، وفق موقع Medic Forum.

هيكلها يشوه تماماً

كما خلص الخبراء في جامعة ماساتشوستس إلى أنه نتيجة للاستخدام المطول للكمامة، فإن هيكلها يشوه تماماً.

ونتيجة لذلك، تفقد الكمامة خصائصها الوقائية بل وتصبح خطيرة. وهذا يرجع في المقام الأول إلى حقيقة أن الكمامة تحتفظ بالبكتيريا التي تقوم بترشيحها.

تدفق الهواء

أما الخطر الآخر فهو التغيير في تدفق الهواء. فعندما تسد وسائل الحماية، لا يبدأ الهواء بالمرور عبر الكمامة، بل من حولها.

ووفقاً للعلماء، فإن هذا يزيد من احتمالية الإصابة بكورونا عدة مرات، حيث إن بيئة مثل الكمامة الرطبة والمستعملة تجذب بكتيريا الفيروس التاجي وتعتبر أرضاً خصبة مثالية للعدوى.

يشار إلى أن أكثر من 183.84 ‬مليون نسمة أصيبوا بفيروس كورونا المستجد على مستوى العالم، في حين وصل إجمالي عدد الوفيات الناتجة عن الفيروس إلى أربعة ملايين و134287، فق إحصاء لرويترز.

⭐  الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لمركز الجزائري لصحافة و تكنولوجيا الإعلام ، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (CAP Technology). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال عبر الإيمايل.

حقائق

تهذيب |  أستاذة و الصحفية جوهر أصالة  نشر يوم : 24-05-2021تحديث المقال : يوم 26-05-2021 … 11-06-2021 يقول الله … بسم الله الرحمان الرحيم...

حقائق

تهذيب |  أستاذة و الصحفية جوهر أصالة سنتطرق مع الإمام سيدي “المصطفى”، من مدينة تلمســـان العتيقة، عاصمة العارفين بالله و أولياء الله الصالحين، إلى...

أخبار الصرف، العملات و المعادن

تباينت أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الجزائري، اليوم السبت 15 مايو 2021، في البنك المركزي وتعاملات السوق السوداء. واستقر سعر اليورو في البنك...

الجزائر

ستظل مجازر 8 ماي 1945 التي اقترفه العدوان الفرنسي النجس ضد الشعب الجزائري الأعزل، محفورة في الذاكرة الوطنية، كونها من أبشع الجرائم ضد الانسانية...

error: