أهلا و سهلا، عما تبحث ؟

اقتصاد

تصريحات مربكة.. إشكالية في اللقاحات قد تجبرنا على التطعيم أكثر من مرة

حذر كبير المسؤولين الطبيين في إنجلترا من أن الشتاء القادم سيظل صعبًا على النظام الصحي، على الرغم من برنامج التطعيم الناجح ضد فيروس كورونا في البلاد.

وتم تأجيل رفع مزيد من قيود الإغلاق في إنجلترا هذا الأسبوع، بسبب زيادة في حالات متحوّر كورونا المسمى “دلتا” الذي اكتشف لأول مرة في الهند.

وفي خطاب أمام اتحاد NHS يوم أمس الخميس، قال كبير المسؤولين الطبيين كريس ويتي، إن الموجة الحالية من عدوى كوفيد-19 بسبب متغير دلتا من المرجح أن يتبعها ارتفاع آخر في الشتاء.

وقال إن الفيروس “لم يلق مفاجأته الأخيرة علينا وسيكون هناك العديد من المتحوّرات الأخرى خلال الفترة المقبلة”، وفقًا لشبكة Sky News.

وأضاف أنه من المحتمل أن “يستغرق الأمر خمس سنوات قبل أن تكون هناك لقاحات يمكن أن “تصمد” بدرجة كبيرة جدًا ضد مجموعة من متغيرات فيروس كورونا”.

وحتى ذلك الحين، قال إنه ستكون هناك حاجة إلى برامج تطعيم جديدة وجرعات معززة.

في المملكة المتحدة، حيث أصبح متحوّر دلتا مسؤولاً الآن عن الجزء الأكبر من الإصابات الجديدة، ارتفعت الحالات بين الشباب وغير الملقحين، مما أدى إلى زيادة حالات دخول المستشفيات في تلك المجموعات.

ومن المأمول أن تتمكن برامج التطعيم ضد Covid-19 من وقف انتشار متغير دلتا، وبالتالي فإن السباق مستمر لحماية الشباب الذين قد لا يتم تطعيمهم بالكامل.

أظهر تحليل من Public Health England صدر يوم الاثنين أن جرعتين من لقاحات Pfizer-BioNTech أو Oxford-AstraZeneca فعالة للغاية في التقليل من دخول المستشفى نتيجة الإصابة بمتحوّر دلتا.

لكن تم الإبلاغ عن أن بعض اللقاحات أقل فعالية ضد المتحورات الأخرى. على سبيل المثال، قال وزير الصحة البريطاني مات هانكوك في وقت سابق من هذا الشهر إنه بدأ مفاوضات تجارية مع AstraZeneca لتأمين لقاح متنوع – تم تكييفه للتعامل مع النوع الذي تم اكتشافه لأول مرة في جنوب إفريقيا، وفق ما نشرته CNBC.

وفي الوقت نفسه، تجري بالفعل تجارب الحقنات المعززة في بريطانيا وهناك تقارير تفيد بأن السكان سيحصلون على جرعة ثالثة قبل الشتاء هذا العام.

تلقى أكثر من 42 مليون شخص الجرعة الأولى من اللقاح في بريطانيا – أي حوالي 80% من السكان البالغين – فيما تم تطعيم أكثر من 30 مليون شخص بشكل كامل.

       

⭐  الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لمركز الجزائري لصحافة و تكنولوجيا الإعلام ، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (CAP Technology). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال عبر الإيمايل.

صحة

تماما مثلما تفيد ممارسة التمارين الرياضية في المحافظة على صحة الجسم بشكل عام، كذلك تفيد التدريبات الذهنية في المحافظة على صحتك العقلية وحمايتك من...

صحة

تتجدد كل فترة النقاشات حول أيهما أفضل: تناول اللحوم أم اتباع نظام غذائي نباتي. وبالنظر إلى أن أكثر من نصف سكان العالم ليسوا نباتيين،...

صحة

دائما ما تثير القهوة الجدل خاصة بين عشاقها، ودائماً ما يدور النقاش حول العدد الأمثل لفناجين القهوة كل يوم، وأي كمية تعد مفيدة للصحة،...

صحة

يجادل فريق من العلماء الأميركيين هذه الأيام، في دراسة جديدة قد تكون مُرضية لشريحة كبيرة من الناس، بأن الأسباب الجذرية لوباء السمنة ترتبط أكثر...

error: