أهلا و سهلا، عما تبحث ؟

الطاقة و المناجم

رويترز: “تنمية طاقة عمان” تسعى لجمع تمويل بـ 1.5 مليار دولار 

قال مصدران إن شركة تنمية طاقة عمان، وهي شركة حكومية حديثة نسبيا، تجري محادثات مع بنوك لجمع تمويل ديون بقيمة 1.5 مليار دولار.

تأسست الشركة أواخر العام الماضي لتملك أكبر رقعة نفطية في السلطنة وتعرف باسم الرقعة 6 وللمساهمة في جمع ديون.

وقال مصدر مطلع لرويترز: “تسعى شركة تنمية طاقة عمان لجمع حوالي 1.5 مليار دولار”، مضيفا أن التمويل قد يكون على هيئة قرض.

وقال مصدر ثان مطلع على الخطة إن القرض سيسهم في تمويل الإنفاق الرأسمالي.

وبحسب شركة استشارات الطاقة وود ماكينزي، فإن الرقعة 6 أكبر منطقة لأنشطة النفط والغاز بعمان.

وقال المصدران إن الشركة تعمل مع جيه.بي مورغان لإعداد خطة التمويل، وأضافا أن ثمة اهتماما قويا من مقرضين للمشاركة في الصفقة.

في مايو/أيار، أبلغ وزير الطاقة والمعادن محمد الرمحي موقع واف الإخباري العماني، إن الشركة ستطلق رسميا حملة دولية لجمع 3 مليارات دولار لتمويل أنشطتها.

وقالت الحكومة العام الماضي إن شركة تنمية طاقة عمان ستعمل في التنقيب عن النفط والغاز فضلا عن مشروعات الطاقة المتجددة بعمان.

جمعت عمان في الآونة الأخيرة 1.75 مليار دولار من صكوك لأجل 9 أعوام إثر طلب قوي من المستثمرين على الإصدار بفضل ارتفاع أسعار النفط في العام الماضي وخطة تماسك مالي.

⭐  الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لمركز الجزائري لصحافة و تكنولوجيا الإعلام ، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (CAP Technology). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال عبر الإيمايل.

حقائق

تهذيب |  أستاذة و الصحفية جوهر أصالة  نشر يوم : 24-05-2021تحديث المقال : يوم 26-05-2021 … 11-06-2021 يقول الله … بسم الله الرحمان الرحيم...

أخبار الصرف، العملات و المعادن

تباينت أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الجزائري، اليوم السبت 15 مايو 2021، في البنك المركزي وتعاملات السوق السوداء. واستقر سعر اليورو في البنك...

الجزائر

ستظل مجازر 8 ماي 1945 التي اقترفه العدوان الفرنسي النجس ضد الشعب الجزائري الأعزل، محفورة في الذاكرة الوطنية، كونها من أبشع الجرائم ضد الانسانية...

حقائق

تهذيب |  أستاذة و الصحفية جوهر أصالة سنتطرق مع الإمام سيدي “المصطفى”، من مدينة تلمســـان العتيقة، عاصمة العارفين بالله و أولياء الله الصالحين، إلى...

error: