أهلا و سهلا، عما تبحث ؟

رياضة

مدرب الدنمارك يصف مواجهة إنجلترا بـ “حلم الطفولة”

يعيش كاسبر هيولماند، المدير الفني للمنتخب الدنماركي لكرة القدم في حالة من الترقب انتظارا لمباراة الدور قبل النهائي ببطولة أمم أوروبا أمام المنتخب الإنجليزي المقرر إقامتها الأربعاء.

وقال هيولماند في لندن: إنه تحد كبير يريده الجميع. هذا شيء يحلم به الجميع منذ أن كان صغيرا.

ولكنه أكد أن خوض أول مباراة في الدور قبل النهائي ببطولة كبرى منذ تتويج الدنمارك بيورو 1992 لا يجعله ولا الفريق: أكثر توترا من المعتاد. لأننا ببساطة نتطلع قدما لهذه المباراة.

ويعد المنتخب الإنجليزي هو المرشح الأبرز للفوز باللقاء وسيكون لديه أفضلية اللعب على أرضه في ملعب ويمبلي، حيث تعني قيود فيروس كورونا أن عددا قليلا من الجماهير الدنماركية ستحضر اللقاء.

وقال :هناك عنصر نفسي أثناء اللعب. لديهم العديد من الجماهير ولكن لا يمكننا أن ننسى أنهم يتعرضون أيضا لضغط لكبير وهناك توقعات كبيرة. لذلك لن تكون الأمور سهلة عليهم. نعلم أنه يجب علينا أن نستغل هذا الموقف.

والتقى المنتخب الدنماركي مع نظيره الإنجليزي في دوري أمم أوروبا الأخيرة حيث تعادلا سلبيا في الدنمارك ثم فاز المنتخب الدنماركي خارج أرضه بهدف نظيف.

ويشعر هيولماند أن تكرار هذا الأمر ليس مستبعدا. وقال : مقتنع بأن لدينا الفرصة في هذه المباراة. بالطبع، مباراة العام الماضي بملعب ويمبلي أعطتنا هذه الثقة.

⭐  الأخبار المنشورة على الصفحة الرسمية لمركز الجزائري لصحافة و تكنولوجيا الإعلام ، هي اختصار لجزء من الأخبار التي تُعرض للمشتركين عبر نظام تدفق الأخبار (CAP Technology). من أجل الاشتراك لدى الوكالة يُرجى الاتصال عبر الإيمايل.

حقائق

تهذيب |  أستاذة و الصحفية جوهر أصالة  نشر يوم : 24-05-2021تحديث المقال : يوم 26-05-2021 … 11-06-2021 يقول الله … بسم الله الرحمان الرحيم...

أخبار الصرف، العملات و المعادن

تباينت أسعار صرف العملات الأجنبية مقابل الدينار الجزائري، اليوم السبت 15 مايو 2021، في البنك المركزي وتعاملات السوق السوداء. واستقر سعر اليورو في البنك...

الجزائر

ستظل مجازر 8 ماي 1945 التي اقترفه العدوان الفرنسي النجس ضد الشعب الجزائري الأعزل، محفورة في الذاكرة الوطنية، كونها من أبشع الجرائم ضد الانسانية...

حقائق

تهذيب |  أستاذة و الصحفية جوهر أصالة سنتطرق مع الإمام سيدي “المصطفى”، من مدينة تلمســـان العتيقة، عاصمة العارفين بالله و أولياء الله الصالحين، إلى...

error: