تكنولوجيا

وصف مؤسس مايكروسوفت “بالرأس الفارغ” … إيلون ماسك لن يأخذ لقاحا ضد كورونا

إعلانات

 

 

نعت الرئيس التنفيذي لشركة تسلا إيلون ماسك غريمَه مؤسس شركة مايكروسوفت بيل غيتس بصاحب “الرأس الفارغ”، لانتقاده سابقا كيفية تعامل ماسك مع فيروس كورونا وأنه لن يأخذ اللقاح المضاد له حال ظهوره، وذلك خلال مقابلة مع صحيفة نيويورك تايمز، في حلقة جديدة من النقد المتبادل بينهما.

فخلال مقابلة بودكاست نشرت هذا الأسبوع، سألت كارا سويشر الصحفية في نيويورك تايمز ماسك عن أفكاره بشأن الفيروس، وما إذا كان يخطط لأخذ لقاح ضده، فأجاب ماسك: “أنا لست في خطر الإصابة بالفيروس، ولا أطفالي”.

وكان لماسك سجلٌ حافل من التعليقات على الوباء، حيث اعترف لسويشر “أنها مشكلة معقدة، حيث يصبح التفكير العقلاني في المرتبة الثانية”.

وكان ماسك قد نشر معلومات مضللة حول الفيروس، ونشر تغريدة شهيرة أوائل مارس/آذار يقول فيها إنه يتوقع أن يكون هناك “ما يقرب من صفر حالات جديدة” بحلول “نهاية أبريل/نيسان”، كما رأى أن “ذعر فيروس كورونا غبي”.

ودفعت هذه التعليقات مؤسس مايكروسوفت، الرجل الذي يعمل بشكل وثيق مع مجموعة من الباحثين والمؤسسات على إيجاد لقاح مضاد للمرض، للتصريح في يوليو/تموز بأن ماسك “يجب أن لا يتكلم عن جائحة كورونا، خصوصا أنه لا يعلم شيئا في هذا المجال”.

ودافع ماسك عن نفسه ضد تعليقات غيتس، قائلا إنه قضى وقتا مع علماء الأوبئة بجامعة هارفرد “في إجراء دراسات حول الأجسام المضادة”، وأشار إلى عمل شركته تسلا مع “كيور فاك” (CureVac) وهي شركة تقوم بالأبحاث الخاصة لإيجاد لقاح لفيروس كورونا، ويعتبر غيتس أحد المستثمرين فيها.

وقال ماسك لسويشر: “قال غيتس عني إنه لا علم لي في مجال البحوث الخاصة بفيروس كورونا”، وأضاف “أقول له مرحبا يا صاحب الرأس الفارغ، نحن في الواقع نصنع آلات اللقاح لكيور فاك، تلك الشركة التي تستثمر فيها”.

    

زر الذهاب إلى الأعلى
Djazairy - Install Notifications    Ok No thanks